الحرية في اللحظة الراهنة

الماضي لا يعود، لأنه لا يغادر. فهو ليس ماضياً. إنه تجربة اللحظة الراهنة التي نقوم بتحويلها إلى حزم من الطاقة والمعلومات، نحملها معنا، وتظل معنا في لحظاتنا الراهنة. الماضي مجرد تعبير عن تجربة لا عن زمان. يتغير شكله لكن جوهره يبقى كما هو محمولاً في أرواحنا وفي أجسادنا وفي عقولنا.

والمستقبل كذلك، ليس سوى لحظة راهنة نعيشها ونقوم بتحويلها إلى حزم من الطاقة والمعلومات. وهو ليس زمناً مقبلاً بل مجرد تعبير عن تجربة راهنة نعيشها بشكل مختلف. وشكل المستقبل هو المتغير، أما جوهره فمحمول في كينونتنا: أجساداً وأرواحاً وعقولاً.

إن من يصل إلى الإحساس باللحظة الراهنة كما هي – أي متحررةً من الماضي والمستقبل كمفهومين زمانيين – يصل إلى لحظة الحرية الخالصة، لحظة الطبيعة النقية التي هي نقطة بداية الخلق وأبديته. إنها لحظة الوجود الفعلي الذي يشعر بوجوده من خلال وجوده فقط، وليس من خلال ارتباطه بمفاهيم ومسميات بشرية زمانية ومكانية.

التحرر من مفاهيمنا التقليدية للماضي والمستقبل، وتركيزنا الطبيعي على اللحظة الراهنة، يخلصنا من الكثير من هموم الحياة المعاصرة وقلقها. وهي هموم تشكّلت بسبب التشبث الإنساني بمعانٍ غائمةٍ لمفاهيم الماضي والحاضر والمستقبل، بل والحياة أيضاً.

في لحظة تفكير صافية وبسيطة بالمعنى المريح للحظة الراهنة يمكننا أن نزيل عن ظهورنا جبالاً من هموم التفكير المعاصر. يمكننا بهذه الطريقة أن نصل إلى الإحساس الحقيقي بأنفسنا كما نريد نحن، لا كما تريد لنا الحياة المعاصرة التي تتداخل فيها عوامل كثيرة تجعلها حياة صعبة ومرهقة.

الوعي باللحظة الراهنة هو بداية الوعي بحقيقة النفس ووجودها. إنه وعي خالص متخلص من قيود الزمن بأشكاله المختلفة: ماضية ومستقبلية وحاضرة. هو وعي مستمر بلحظة راهنة لا تنقطع. وعي لا غاية له سوى الوجود لنفسه لا لمكتسبات ومسميات حياتية مرهقة ومتعبة ومقلقة.

من أراد أن يرتاح، عليه أن يعي نفسه في لحظتها الراهنة، وأن ينفض عنها غبار الزمان والمكان.

مروان الحسيني

Advertisements

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s